Header Ads Widget



محمد بركات يشغل منصب مدير منتخب مصر مع حسام البدري





اللاعب محمد بركات 

https://www.pw3dk.com/2019/09/blog-post_25.html




ملفات مهمة تنتظر محمد بركات في المنتخب

وفي ذات السياق، يعلن حسام البدري، بشكل رسمي، عن الجهاز المعاون له في تدريب الفراعنة يوم الأربعاء المقبل، على أن يقدم الجهاز ويشرح خطته المستقبلية في مؤتمر صحفي يوم الخميس المقبل، بحضور أعضاء اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني.

وكانت اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة قد أعلنت اختيار حسام البدري مديرًا فنيًا لمنتخب مصر، بعد ترشيح 4 أسماء معه، حسن شحاتة وحسام حسن وإيهاب جلال وأحمد حسام ميدو.ملفات مهمة تنتظر محمد بركات في المنتخب

وينتظر محمد بركات العديد من الصعوبات في منصبه الجديد بالمنتخب كمدير إداري، من أجل إعادة الانضباط الغائب خلال الفترة الماضية، خاصة أنه منذ اعتزاله لم يتجه إلى العمل الفني أو الإداري، واتجه للإعلام والظهور في بعض البرامج الكوميدية، إلا أن إيهاب لهيطة مدير المنتخب السابق واجه انتقادات عنيفة في عهد كل من الأرجنتيني هيكتور كوبر والمكسيكي خافيير آجيري، بسبب اتهامات الفوضى وغياب الانضباط في معسكرات الفراعنة سواء في كأس العالم بروسيا 2018 أو معسكر أمم أفريقيا 2019.

ويحتاج محمد بركات إلى إغلاق معسكرات المنتخب وتوفير أجواء من الانضباط طبقا لما طلبه عدد من اللاعبين على رأسهم محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، وعدم السماح لأقارب المسئولين الكبار بالوصول لغرف اللاعبين أو فندق إقامتهم لالتقاط الصور التذكارية معهم.


سيكون أمام محمد بركات تحدٍ كبير بإعادة الانضباط والصرامة إلى معسكرات المنتخب الوطني، بمساعدة حسام البدري المعروفة عنه قوة شخصيته وصرامته في التعامل مع النجوم، وهي إحدى السلبيات التي تسببت في تراجع نتائج الفراعنة أخيرا، حيث وصل الأمر إلى اتهام عدد من اللاعبين بالتحرش اللفظي بفتاة مصرية تعيش في الإمارات، خلال تواجدهم في معسكر الفراعنة، بالإضافة إلى تسريب فيديو جنسي لعمرو وردة مع فتاة مكسيكية وهو ما تسبب في استبعاد اللاعب قبل التراجع عن القرار بسبب ضغوط من اللاعبين الكبار.



ضغوط اللاعبين الكبار وتحكمهم في المنتخب الوطني أمر وضح كثيرا خلال فترة تولي المكسيكي آجيري، وظهرت بوضوح في أزمة عمرو وردة، حيث أعادوا اللاعب وهددوا بعدم استكمال أمم أفريقيا، كما وصل الأمر إلى اتهام بعض اللاعبين بالتدخل لاختيار قائمة المنتخب وضم عدد من اللاعبين المقربين منهم، ويحتاج بركات ومعه حسام البدري للقضاء على أي مراكز قوى داخل الفراعنة.



"منتخب محمد صلاح" بات لقبا للمنتخب الوطني خلال الفترة الماضية في ظل صراعات اللاعب مع اتحاد الكرة، وتنفيذ مطالبه مستغلا شعبيته وجماهيريته الكبيرة، حيث يحتاج اللاعب إلى معاملة خاصة من محمد بركات والجهاز الفني من أجل احتوائه والقضاء على أي أزمات مستقبلية له، على رأسها تضارب الحقوق التسويقية والإعلانية

.